دراسة اللغة الإنجليزية في جامعة بانجور

5 أسباب لانتظار آيفون 2019 و7 لعدم الانتظار

أبو عمر التقني 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رغم أن هواتف آيفون الجديدة تعتبر خيارا ممتازا لمن يريد شراء هاتف جديد، هناك عدد من الأشخاص الذين يريدون تجاوزها من أجل انتظار آيفون 2019.

خلال شهر سبتمبر الماضي، آبل أعلنت عن ثلاثة أجهزة آيفون جديدة: خليفة آيفون X الذي جاء باسم XS وبشاشة بقياس 5.8 إنش ثم نسخة كبيرة منه بشاشة 6.5 إنش وباسم آيفون XS Max بالإضافة إلى آيفون XR الذي جاء بثمن أقل وبشاشة بقياس 6.1 إنش ومن نوع LCD.

اليوم، وقبل تسعة أشهر من الإعلان عن أجيال هذه السنة، هناك عدة إشاعات وأخبار متعلقة بهذه الأجهزة.

حسب هذه الأخبار، الآيفونات الجديدة ستأتي بمعالجات A13، نظام كاميرا جديد، شاشات OLED و LCD بدون ميزة 3D Touch بالإضافة إلى دعم قلم آبل.

حالياً، الأجهزة الجديدة لا زالت قيد التطوير وبالتالي فهذه المواصفات قد تتغير في أية لحظة. رغم ذلك، هناك عدة أشياء قد تدفعك إلى انتظار هذه الأجهزة عوض شراء أحد أجهزة سنة 2018.

في هذا الموضوع سنستعرض لك بعض الأسباب التي تدفعك إلى انتظار الأجهزة القادمة وفي نفس الوقت بعض الأسباب الأخرى التي تدفعك إلى شراء جهاز آخر خلال النصف الأول من هذه السنة، أي قبل الإعلان عن الآيفونات الجديدة.

انتظر…

هاتف بـ “Notch” أصغر

يبدو أن تصميم الـ “Notch” لا مفر منه.

النوتش الذي جاء لأول مرة مع آيفون X هو عبارة مساحة توجد في أعلى الشاشة تضم عددا من الحساسات المهمة إلاّ أنها لم تنل إعجاب الجميع بالنظر إلى أنها تبدو وكأنها تقتحم الشاشة.

آيفون 2019

إذا كنت من بين هؤلاء الأشخاص، سيكون من الأفضل أن تنتظر آيفون هذه السنة.

حسب بعض التقارير، قد يكون من المحتمل أن يأتي الآيفون القادم بدون نوتش، أي بشاشة تغطي الواجهة الأمامية بالكامل، من الحافة إلى الحافة.

التقارير تقول أيضا أن هذا الآيفون سيبقي على Face ID إلاّ أن كيفية القيام بذلك بدون نوتش غير واضحة لحد الآن.

من جهة أخرى، حتى وإن أبقت آبل على النوتش، التقارير تشير إلى أنه سيكون أصغر من النوتش الحالي من خلال دمج الكاميرا مع Face ID لتحتاج إلى حساس واحد عوض اثنين.

مزود آبل، AMS، أعلن أيضا عن تقنية جديدة خاصة بالحساسات من شأنها أن تجعل النوتش أصغر.

David Moon، مدير التسويق في AMS، قال أن: “مصنعي الهواتف الذكية حاليا يحاولون ما أمكن أن تحتل الشاشة أكبر قدر ممكن من الواجهة الأمامية. TCS3701 من شأنه أن يمكن مصممي الهواتف من نقل هذا التوجه إلى مستوى جديد تماما من خلال تمكينهم من إزالة الحواف بالكامل.”

عموما، إذا لم تكن معجبا بالنوتش المتواجد في آيفون XS، آيفون XS Max، وآيفون XR، من الأفضل أن تنتظر هواتف سنة 2019.

آيفون يدعم قلم آبل

ظن البعض أن آيفونات سنة 2018 ستدعم قلم آبل إلاّ أن ظنهم لم يكن في محله.

Ming-Chi Kuo، أحد الموثوقين عندما يتعلق الأمر بآبل، يظن أن دعم الآيفون لقلم لآبل سيتحقق إلاّ أن الأمر قد يأخذ بعض الوقت.

آيفون 2019

هذا يعني أن هذا الأمر قد يتحقق في آيفونات 2019 أو بعد ذلك.

عموما، إذا كنت تريد هاتفا رائدا يدعم قلما للكتابة وكنت لا تريد الانتظار، يمكنك تجربة جالاكسي نوت 9.

كاميرا قوية

آيفونات 2018 جاءت بأفضل كاميرا في تاريخ آبل إلاّ أن آيفونات سنة 2019 قد تأتي بما هو أفضل.

حسب بعض التقارير، نظام الكاميرا سيتغير بالكامل وقد نرى كاميرا ثلاثية مع استشعار ثلاثي الأبعاد بدرجة عالية من التقدم من أجل الاستخدام في الواقع المعزز وعدد من الاستخدامات الأخرى.

بجانب كل هذا، الكاميرا القادمة قد تأتي بتقريب بصري x3 لأول مرة وهو ما سيجعل المستخدم يقرّب ما تراه الكاميرا ثلاث مرات دون أي تأثير على الجودة.

آيفون 2019

بالطبع لا توجد أية تأكيدات رسمية لهذه التوقعات إلاّ أنه من الواضح بأن لآبل تركز على الواقع المعزز (خصوصا وأنها أعلنت عن ARKit 2.0 مع iOS 12) وبالتالي فالأخبار لها بعض المصداقية.

إذا كنت من عشاق الواقع المعزز أو كنت فقط تريد كاميرا أفضل من كاميرا آيفونات 2018 سيكون من الأفضل أن تنتظر آيفونات 2019.

تصميم أنحف

إذا كنت تريد آيفون أنحف من آيفونات 2018، قد يكون من الأفضل أن تنتظر.

حسب موقع ETNews الكوري، آيفونات 2019 قد تكون أنحف قليلا من الأجهزة الحالية بفضل شاشات Y-OCTA OLED من سامسونج.

آيفون 2019

لحد الآن ليس من الواضح كم عدد الميليمترات التي سيتم تخفيضها إلاّ أن أي رقم سيكون مرحبا به خصوصا وأن الشركة زادت في سمك الأجهزة بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية.

  • آيفون XR: سمك 8.3 مم.
  • آيفون XS و XS Max: سمك 7.7 مم.
  • آيفون X: سمك 7.7 مم.
  • آيفون 8 و 8 بلس: سمك 7.3 و 7.5 مم.
  • آيفون 7 و 7 بلس: سمك 7.1 و 7.3 مم.
  • آيفون 6 إس و 6 إس بلس: سمك 7.1 و 7.3 مم.
  • آيفون 6 و 6 بلس: سمك 6.9 و 7.1 مم.

كما قلنا، لا زالنا بعيدين عن تاريخ الإعلان وبالتالي كل شيء قد يتغير.

عموما، إذا لم تكن تريد آيفون بالسمك الحالي، سيكون من الأفضل أن تنتظر.

آيفون SE 2

إذا كنت من متتبعي أخبار الآيفون، من المرجح أنك سمعت بأخبار آيفون SE 2 خلال السنة الماضية.

آبل قد تكون في طور العمل على آيفون جديد بشاشة بقياس 4 إنش إلاّ أنه من غير المحتمل أن يتم الإعلان عنه هذا الشهر أو الشهر القادم.

الإشاعات المتعلقة بهذا الهاتف لم تتوقف منذ سنة 2017 وعدد كبير من الأشخاص كانوا يأملون أن يتم الإعلان عنه خلال WWDC الماضي.

حتى عندما تم الإعلان عن آيفونات سنة 2018 لم يتم الحديث عن الجهاز أبدا وقامت الشركة بعد ذلك بالتخلي عن آيفون SE في صمت.

إذا كنت تريد آيفون بشاشة 4 إنش، سيكون من الأفضل أن تنتظر إلى غاية شهر مارس القادم.

إذا ما كان الإعلان سيتم، ستزيد وتيرة الأخبار المتعلقة بالجهاز خلال الأسابيع القادمة وبالتالي من الأفضل أن تنتظر.

دراسة اللغة الإنجليزية في جامعة بانجور

عموما، إذا لم تكن تريد آيفون بحجم الآيفونات الحالية، الخيار الأمثل هو انتظار شهر مارس من أجل آيفون SE 2 وفي حالة عدم الإعلان، قم بشراء آيفون SE.

لا تنتظر

إذا كنت لا تحب أو لا تستطيع الانتظار

إذا كان من الضروري أن تحصل على هاتف جديد، لا تنتظر إلى شهر سبتمبر.

الكاميرا الجديدة، دعم قلم آبل، التصميم النحيف، آيفون SE 2 كلها أشياء غير مؤكدة وحتى وإن حدثت فلن يحدث ذلك إلاّ بحلول شهر سبتمبر في الغالب.

آيفون 2019

آبل لها ثلاث فرص لإطلاق آيفون جديد.

الأولى في شهر مارس وفي هذه الحالة قد نرى آيفون SE.

الثانية في شهر يونيو خلال حدث WWDC ومن غير المحتمل أن يتم الإعلان عن أي آيفون.

أخيرا هناك شهر سبتمبر وهو المرشح الأبرز.

كل هذا يعني أننا على بعد 9 أشهر عن الآيفونات القادمة وبالتالي فإذا كنت لا تستطيع الانتظار من الأفضل أن تبدأ في البحث عن هاتف جديد.

دعم 5G

آبل كانت متأخرة في الدخول إلى تقنية LTE وبالتالي فمن المرجح أن يتكرر نفس الأمر مع 5G.

نحن نقترب الآن من إطلاق شبكات الجيل الخامس ومعها الهواتف الداعمة لها. الشركات في كوريا الجنوبية بدأت في ذلك بالفعل و Sprint في الولايات المتحدة قالت أنها اتفقت مع LG لجلب أولى الهواتف الداعمة للتقنية للبلد خلال النصف الأول من هذه السنة.

آيفون 2019

سامسونج، أحد أبرز منافسي آبل، تعمل حاليا على هواتف تدعم الجيل الخامس ويبدو أن بعض نسخ جالاكسي إس 10 ستدعم هذه التقنية.

عموما،آبل تتأخر في الانضمام إلى مثل هذه التوجهات وبالتالي فأول آيفون يدعم الجيل الخامس قد نراه سنة 2020.

إذا كنت تريد هاتفا يدعم 5G هذه السنة، انتظار آيفون سنة 2019 ليس هو القرار الأنسب.

قارئ بصمات في الشاشة

جالاكسي إس 10 قد يأتي بقارئ بصمات ضمن الشاشة إلاّ أنه من غير المرجح أن تقوم آبل بالرد بالمثل.

هذه التقنية تمكن من وضع حساس ضمن الشاشة وبالتالي قراءة البصمة من خلال وضع الأصبع على الشاشة فقط.

آيفون 2019

هذه التقنية ستمكن مصنعي الهواتف من التخلي عن زر قارئ البصمات وقد نراها في عدد من هواتف أندرويد خلال السنة الجارية.

حسب Ming-Chi Kuo، آبل ستستمر في الاعتماد على Face ID وبالتالي فقارئ البصمات تحت الشاشة مستبعد.

عموما، إذا كنت لا تحب Face ID وأردت قارئ بصمات، من الأفضل أن تبحث عن جهاز آخر عوض انتظار آيفونات 2019.

شاشات بقياسات جديدة

إذا كنت تأمل أن تغير آبل قياس شاشات الآيفون بشكل جذري، لا داعي للانتظار.

كما قلنا، قد نرى الإعلان عن آيفون SE 2 بشاشة 4 إنش إلاّ أن الآيفونات الأخرى، في الغالب، ستحافظ على نفس القياس.

آيفون 2019

حسب Ming-Chi Kuo، آيفونات سنة 2019 ستأتي بشاشات OLED بقياس 5.8 إنش و 6.5 إنش وشاشات LCD بقياس 6.1 إنش وهي نفس القياسات المتوفرة حاليا.

عموما، هذه الأمور قد تتغير خلال الأشهر القادمة إلاّ أن توقعات Ming-Chi Kuo غالبا ما تكون صادقة.

تحسين مقاومة المياه

لا شيء مؤكد إلاّ أن آيفون 2019 سيكون له على الأقل شيء مشترك مع آيفون 2018.

حسب Ming-Chi Kuo، الآيفون سيأتي بشهادة IP68 لمقاومة المياه وهي نفسها المتواجدة في آيفون XS وآيفون XS Max.

آيفون 2019

إذا لم تكن مطلعا على تصميم آيفونات 2018، هذه الأجهزة تستطيع مقاومة المياه لمدة 30 دقيقة وهو ما يعتبر تحسنا مقارنة بآيفون X.

هذا يعني أنك إذا كنت تريد مقاومة أفضل فسيكون من الأفضل أن تبحث عن جهاز آخر.

إذا كنت لا تريد صرف الكثير من النقود

إذا لم تكن مستعدا لصرف الكثير من النقود، سيكون من غير المجدي أن تنتظر هواتف سنة 2019.

ثمن آيفون XS وآيفون XS Max مرتفع للغاية أما ثمن آيفون XR الذي يعتبر الأرخص فهو ينطلق من 750 دولار.

قد نرى بعض التغييرات الطفيفة هذه السنة إلاّ أنها لن تكون مهمة في الغالب وبالتالي فالثمن سيبقى مرتفعا.

آيفون 2019

إذا لم تكن مستعدا لدفع بين 700 و 1000 دولار للآيفون القادم، من الأفضل أن تبحث في مكان آخر.

ثمن آيفون 8 وآيفون X قد ينخفض خلال فصل الخريف القادم كما أن آيفون 7، آيفون 6إس، وآيفون إس إي لازالت هواتف قادرة على القيام بما يحتاج إليه معظم المستخدمين كما أن هناك هواتف أندرويد بأثمنة مناسبة.

عندما تجد شيئا تحبه

إذا لم تكن من عشاق الآيفون المتعصبين والمرتبطين بهذا الجهاز وبأجهزة آبل بشكل عام ووجدت جهازا تحبه، سيكون من الأفضل ألاّ تنتظر آيفونات 2019.

من جهة أخرى، إذا قمت بشراء أحد الآيفونات الحالية مثلا، سيمكنك الحصول على أحد الآيفوات القادمة إذا ما كانت شركة الاتصال الخاصة بك توفر نظاما للترقية.

آيفون 2019

هناك أيضا عدة أجهزة رائعة في السوق حاليا. تحدثنا عن آيفون 8 وآيفون X إلاّ أنه يمكنك أيضا إلقاء نظرة على جالاكسي نوت 9، جالاكسي إس 9، ون بلس 6T، بكسل 2، وبكسل 3…

ختاما…

من المهم أن تدرس قرارك بشكل جيد قبل أن تقرر انتظار الآيفونات القادمة. إذا ما وجدت جهازا يناسبك من ناحية المواصفات والثمن، قد يكون من الأفضل أن تختاره.

المصدر الاصلي: أبو عمر التقني

أخبار ذات صلة

0 تعليق