كورس اللغة الانجليزية في جامعة بانجور البريطانية

أفضل هواتف سامسونج في 2018

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تملك شركة سامسونج حصة كبيرة من من مستخدمي نظام أندرويد، حيث تتصف هواتف الشركة بشكل عام بسهولة استخدامها وتلبية حاجة المستخدمين المختلفة، ناهيك عن توفر هواتف سامسونج بأسعار تناسب جميع المستخدمين، إليك أفضل هواتف سامسونج في 2018:

جالاكسي إس 9 بلس

لا يختلف هاتف سامسونج جالاكسي إس 9 بلس كثيرًا عن سلفه إس 8، ولكنه حقق أفضل مبيعات على الإطلاق ضمن سلسلته، كما يقدم أفضل المزايا ضمن سلسلة S وأكثرها جمالًا، ويقدم جالاكسي إس 9 بلس جميع مزايا الأجهزة التي تتوقعها، مثل الشحن اللاسلكي وفتحة بطاقة SD ومقبس سماعة الرأس ومقاومة الماء والغبار وغيرها.

أما الكاميرا فهي تختلف بشكل كلي، فهي تأتي مع جهاز استشعار يعمل على معالجة وإزالة الضجيج بالإضافة إلى شحذ التفاصيل الدقيقة، كما تقدم الكاميرا أفضل مزيج من الضوء والتفاصيل في لقطات مختلفة، ومن المثير للاهتمام أن جالاكسي إس 9 بلس حل محل جالاكسي نوت 8 تمامًا بعد بضعة أشهر فقط، باستثناء القلم بالطبع، ولا يحتاج جالاكسي إس 9 إلى الكثير من التفكير، يمكنه فعل كل شيء، على الرغم من وجود بعض السلبيات الحقيقية القليلة، وإذا كنت لا تحتاج إلى حجم إضافي أو بطارية بسعة كبيرة، يمكنك اختيار جالاكسي إس 9 وهو أقل تكلفة.

جالاكسي إس 9

يأخذ هاتف جالاكسي إس 9 الصيغة ذاتها لهاتف جالاكسي إس 9 بلس لكن بحجم أصغر، مما يساعد على استخدامه في يد واحدة، حيث يأتي الهاتف بشاشة مقاس 5.8 إنش، أما من حيث الجودة، فتتطابق مزايا الهاتف مع الشقيق الأكبر، حيث يحتوي على ذات البرامج الأساسية والمزايا والقدرات، وبالتأكيد يوجد بعض الاختلافات بين النسختين.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

كورس دراسة اللغة الانجليزية في جامعة بانجور البريطانية

لا يحتوي جالاكسي إس 9 على كاميرا خلفية ثانوية، مما يعني أنه لا يمكنه التقاط صور Live Focus أو استخدام تقريب التكبير 2X، ويملك الهاتف أيضًا بطارية أصغر من جالاكسي إس 9 بلس تصل إلى 3000 mAh فقط، والتي ربما تكون أكبر السلبيات في هذه النسخة.

ويتميز الطراز جالاكسي إس 9 بسعة ذاكرة وصول عشوائي بسعة 4 جيجابايت، وهو ما لا يحدث فرقًا كبيرًا الآن ولكن قد يكون له أهمية في غضون عام تقريبًا عندما تكون التطبيقات أكثر تطلبًا، ولكن إذا لم تكن مستخدمًا قويًا ولا تريد إنفاق المال الإضافي، فستحصل في جالاكسي إس 9 على كل ما تحتاج لعمله وتنفذه بأسلوب أنيق.

جالاكسي نوت 8

بعد 6 أشهر فقط من إطلاق جالاكسي نوت 8  تم استبداله بشكل كامل تقريبًا بهاتف جالاكسي إس 9 الجديد، ويعتبر نوت 8 هاتفًا رائعًا، ولكن مع إضافة بعض المزايا والمواصفات، يكون جالاكسي إس 9 بلس هو نفسه أو أفضل، مع بطارية أكبر وكاميرا أحدث ومعالج أسرع وجسم مضغوط أكثر قليلاً.

الورقة الرابحة الوحيدة التي يمكن أن يلعبها نوت 8 هي أنه يحتوي على قلم ذكي، وهو ما يعد بوضوح صفقة كبيرة لعدد قليل من أصحاب النوت المخلصين، ولكن من أجل الحصول على القلم، ستتخلى عن بعض المزايا الجديدة التي يمكنك الحصول عليها من جالاكسي إس 9 بلس، وستدفع على الأرجح المزيد للحصول عليها.

جالاكسي إس 8 أكتيف

يقدم جالاكسي إس 8 أكتيف تجربة أساسية مماثلة لجالاكسي إس 8، وصولاً إلى كل ميزة صغيرة مثل الشحن اللاسلكي ومكونات الأجهزة المحددة، وفي نفس الوقت يكون الجزء الخارجي بالكامل للهاتف أكثر سماكة وأوسع وأطول وأثقل من إس 8، حيث يأتي مع شاشة مسطحة وليس زجاج على ظهره، كما يأتي مع طلاء شبيه بالبلاستيك على الشاشة ليجعلها مقاومة للكسر، وهو أمر رائع بالنسبة لأولئك الذين يحتاجون إليه، ولكن ضرر طفيف لأنه يلتقط الخدوش العادية أسهل بكثير، لكن حتى تطلق سامسونج جهاز جالاكسي إس 9 أكتيف، فإن هاتف إس 8 أكتيف هو الذي سيستخدم لأولئك الذين يحتاجون إلى تجربة سامسونج ولكنهم قد يريدون شيء أكثر صلابة وتحمل.

المصدر الاصلي: البوابة العربية للأخبار التقنية

أخبار ذات صلة

0 تعليق