كورس اللغة الانجليزية في جامعة بانجور

جوجل تخطط لتوفير شاشة ذكية خاصة بها

أردرويد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جوجل تبحث عن طرق لإنشاء شاشة ذكية خاصة بها، بحيث من شأن هذا الجهاز أن يكون قادرًا على منافسة جهاز أمازون Echo Show.

بالتزامن مع نسخة هذا العام من معرض الإلكترونيات الإستهلاكية CES 2018، أعلنت جوجل أن مساعدها الذكي سوف يتواجد ضمن عدة أجهزة لمسية جديدة تطلق عليها جوجل اسم الشاشات الذكية المصنعة من قبل عدة شركاء، بحيث تمثل هذه الأجهزة أول محاولة من جوجل لتوفير مساعدها الذكي ضمن مكبرات صوت ذكية مع شاشات تعمل باللمس من أجل منافسة أجهزة أمازون Echo Show و Echo Spot.

ومن خلال هذه الأجهزة المصنعة من قبل شركات مثل لينوفو وإل جي وسوني يمكنك إجراء المكالمات الفيديوية أو مشاهدة مقاطع الفيديو من يوتيوب والحصول على الاتجاهات أو المساعدة في الطهي أو مشاهدة صورك المفضلة، وذلك باستعمال الأوامر الصوتية وشاشة اللمس.

ويبدو أن جوجل تبحث عن طرق لإنشاء شاشة ذكية خاصة بها، وذلك وفقًا لتصريحات Rishi Chandra نائب رئيس جوجل ومدير إدارة المنتج في الشركة، والتي يظهر من خلالها أن الشركة تفكر في إنشاء مثل هذه الأجهزة، مما قد يجلب المزيد من الابتكارات إلى قطاع المنزل الذكي بطيئ التقدم.

هذا الجهاز من شأنه أن يكون منافسًا مباشرًا لجهاز أمازون Echo Show، والذي يتميز بتضمنه المساعد الرقمي الذكي أمازون أليكسا Amazon Alexa، جنبًا إلى جنب مع تضمنه إمكانيات العرض التي تشمل المكالمات الفيديوية، والقدرة على عرض الوسائط، والطرق السهلة لرؤية عمليات البحث على الويب التي يتم تنفيذها من خلال الأوامر الصوتية.

وبحسب المعلومات فإن جوجل ستواصل شراكتها مع لينوفو وسوني لتطوير شاشات ذكية جديدة تتضمن مساعدها الرقمي الذكي Google Assistant، وعند السؤال بشكل ملح عن سبب اختيار جوجل العمل مع الشركاء بدلًا من إنشاء أجهزتها الخاصة، صرح Chandra بأن مثل هذه الأجهزة “ما تزال بمثابة فئة ناشئة، إلا أن ذلك لا يعني أننا لن نفعل ذلك”.

تجدر الإشارة إلى قيام عملاقة البحث بتوفير العديد من أجهزة مكبرات الصوت المنزلية الذكية مثل Google Home الأساسي و Google Home Mini منخفض التكلفة و Google Home Max الرائد، حيث تم طرح أول متحدث ذكي منذ عامين تقريبًا، ومنذ ذلك الحين تلقى عددًا من التحديثات والتكامل مع العديد من المنتجات والخدمات.

المصدر

المصدر الاصلي: أردرويد

أخبار ذات صلة

0 تعليق