كورس اللغة الانجليزية في جامعة بانجور

امرأة غاضبة من سياسة يوتيوب تطلق النار داخل مقر الشركة

تيك فويس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أصيب ثلاثة أشخاص بجروح، أحدهم بحالة حرجة، في عملية إطلاق نار نفذتها يوم أمس الثلاثاء امرأة على مقر شركة يوتيوب في سان برونو قرب مدينة سان فرانسيسكو، قبل أن تطلق النار على نفسها.

وأفادت الشرطة الأمريكية أن امرأة فتحت النار على المقر الرئيسي لشركة يوتيوب مما أدى إلى هرب الموظفين إلى الشوارع، وأوقعت ثلاث إصابات نقلت إلى مستشفى قريب، قبل أن تطلق المرأة النار على نفسها. وتبينت الشرطة فيما بعد هوية المرأة المشتبه بها وكشفت عن تكهنات بشأن الدوافع وراء إطلاق النار على مقر يوتيوب التي تملكها مجموعة ألفابيت الشركة الأم لقوقل.


اعلان





وتبين أن المرأة المدعوة نسيم أغدام (39 عام) التي أطلقت النار في مقر يوتيوب تملك قناة بها محتوى كبير على موقع يوتيوب تعكس اهتمامها بمجال الرقص واللياقة البدنية والغذاء النباتي وغير ذلك، وأعربت في أكثر من مرة عن انتقادات شديدة لسياسة منصة الفيديو الأشهر على الإنترنت وقيام يوتيوب بغلق بعض القنوات، كما قالت أنها تعاني من انخفاض مُستهدف في نسبة المشاهدة على مقاطع الفيديو التابعة لها.

وفي إحدى الرسائل التي نشرتها على حسابها الشخصي على انستقرام قالت أغدام: “لا توجد فرصة نمو متساوية على موقع يوتيوب أو أي موقع آخر لمشاركة الفيديو ، ستنمو قناتك إذا أرادوا ذلك!”

ويبدو أن أغدام كانت تعتمد على يوتيوب كدخل أساسي لها، وفي تصريح لوالدها إسماعيل أغدام قال إن ابنته كانت تشكو من تمييز يوتيوب، حيث قالت: “يوتيوب أوقف كل شيء”، وأخبرت أهلها أنها “غاضبة بشدة”.


المصدر الاصلي: تيك فويس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق