كورس اللغة الانجليزية في جامعة بانجور

إطلاق لعبة بانزر العربية الجماعية مجاناً

عالم التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت شركة Game Power 7، المتخصصة في مجال نشر وتطوير ألعاب الأونلاين الجماعيّة، عن إطلاقها لعبة حاسب جديدة تُعد الأولى عربيًا التي تعمل بمحرك Cry Engine3، تحمل اسم “بانزر“، وتضم شخصيات قتاليّة متعددة وخرائط واسعة.

وتنتمي لعبة “بانزر” إلى نمط الألعاب الجماعية أو MOBA، يؤدي فيها اللاعب دور شخصيّة قتاليّة يختارها من بين 8 شخصيات تختلف من ناحية الخصائص والمهارات الدفاعية وكذلك الهجوميّة.

وحصلت اللعبة على تمديد المرحلة التجريبيّة المفتوحة، التي بدأت مطلع فبراير الماضي، بعدما شهِدت نسبة إقبال كبيرة، لتتيح للاعبين اكتشاف تفاصيل اللعبة كاملة، قبل إطلاقها بنسختها الرسميّة للتحميل بشكل مجاني عبر الموقع الإلكترونيّ الرسمي للعبة.

وخلال المراحل التجريبية، تمكّن الفريق العربيّ من تجاوز كافة الصعوبات التقنيّة التي تحدّ من متعة اللعب، مضيفًا مجموعة من التحسينات بهدف رفع الأداء العام للعبة، وعناصر أخرى من شأنها المحافظة على توازنها.

وكشف مدير لعبة بانزر، علاء الكردي، أنّ إحدى أهم الميزات التنافسية في لعبة بانزر هو كونها تعمل بمحرك CryEngine3، حيث أن ما يميز لعبة بانزر هو المؤثرات البصرية العالية والتفاصيل الدقيقة الممزوجة بقواعد فيزياء منطقية، وهو ما يضيف متعة أكبر ويجعلها أقرب إلى الواقع، وقد نجح محرك CryEngine3 في دعم اللعبة من هذه الناحية على أكمل وجه.

وتعتبر بانزر أول لعبة عربيّة تعمل بمحرك Cry Engine3، الذي يحمل توقيع شركة كرايتيك Crytek الألمانية، وسبق أن قدم أداءً مذهلًا في كل من سلسلتي Far Cry وCrysis.

وإلى جانب الرسوم ثلاثية الأبعاد، تظهر الأصوات العربيّة بشكل واضح في بانزر، حيث تُشكل مع الموسيقى الخلفية والمؤثرات الصوتيّة، مزيجًا مميزًا يزيد من أجواء الحماس في اللعبة، ليشعر بها اللاعب، بشكل خاصّ، عند احتدام المعارك واشتداد وتيرة المواجهات.

ومع تعدد أنماط اللعب في بانزر، تختلف مهمة اللاعب والمكان الذي يتعين عليه القتال فيه، فالتضاريس المختلفة تضع اللاعب أمام تحدٍ جديد يفرض عليه البحث عن تكتيكات قتالية جديدة باستمرار، كي يضمن إحراز النصر ثم كسب النقاط ويحقق تقدمًا في اللعبة.

ويستطيع اللاعب الاختيار ما بين القتال بمفرده أو ضمن فريق، فيما تعتبر تجربة اللعب الجماعيّ بحدّ ذاتها مُسلية للغاية، وما يزيد من صعوبة اللعب هو تنوع الشخصيات القتالية بين مهندس، همجي، مبارز، وغيرها، والذي يرفع بدوره من أهميّة التخطيط المُسبق خاصّة في المواجهات الفردية ضمن نمط المعارك الجماعية.

أما بالنسبة للاعبين المبتدئين، تشكّل القوائم العربيّة والشروحات المتعددة للمهام والأدوات عنصرًا يساعد اللاعب في فهم أساسيّات اللعبة، ويشجعه على الاستمرار في اكتشاف محتواها الضخم، والذي من المتوقع أن يشهد سلسلة من الإضافات الجديدة بشكل دوريّ.

تجدر الإشارة إلى أن لعبة بانزر هي من نشر Game Power 7، وتأتي بعد شهر واحد من إطلاق الشركة لعبة أسياد الشرق، والتي نجحت في إعادة أحياء أمجاد سلسلة صراع الجبابرة من جديد وحظيت بإقبال جماهيري لافت.

المصدر الاصلي: عالم التقنية

أخبار ذات صلة

0 تعليق